يلجأ العديد من الأشخاص مؤخرًا إلى عملية بالون المعدة وهي إحدى عمليات التخسيس بدون جراحة
بهدف التخلص من الوزن الزائد والوصول إلى الوزن المثالي بطريقة آمنة بعيدًا عن العمليات الجراحية المعقدة.
وغالبًا ما يبحث الأشخاص عن تجارب بالون المعدة للتخسيس لمعرفة الإيجابيات والسلبيات الخاصة بالعملية والنتائج المتوقعة منها.
في هذه المقالة نتحدث عن بعض التفاصيل المتعلقة بعملية البالون للتخسيس، وما نقل عن بعض الأشخاص في صدد حديثهم عن ” تجربتي مع عملية بالون المعدة “.

تجارب بالون المعدة للتخسيس

من خلال تتبع العديد من أراء الأشخاص الذين خضعوا لعملية بالون المعدة تبين أنها  ذات نتائج مبهرة،
وقد ساعدت الكثير من الناس على خسارة الوزن الزائد بدون جراحة، بجانب مساعدتهم على تغيير نمط حياتهم بشكل كامل، من ناحية ممارسة الأنشطة الرياضية والالتزام بالأنظمة الغذائية الصحية.
ومن خلال هذه السطور القادمة نلقي الضوء على تجربتين ناجحتين.

تجربتي مع عملية بالون المعدة

تقول إحدى السيدات اللاتي خضعن لعملية البالون: "بفضل تجربتي مع عملية بالون المعدة تمكنت من فقدان أكثر من 25 كيلو جرامًا من وزني خلال الخمسة أشهر الأولى من الخضوع للعملية، فبعد أن حاولت الالتزام مرات عديدة بالأنظمة الغذائية القاسية لم أكن أستطيع أن أكمل اتباع هذه الأنظمة، وسرعان ما كنت أتركها ويعود وزني إلى الزيادة مرة أخرى.. ولكن البالون قد ساعدني كثيرًا على الالتزام بالأنظمة الغذائية، فقد كنت أشعر بالشبع سريعًا عند تناول كميات بسيطة من الطعام، ولا أشعر بالجوع مرة أخرى إلا بعد مرور وقت طويل، وبذلك تمكنت من فقدان هذه الكمية في هذا الوقت القصير".

تجربتي مع عملية بالون المعدة

لقد كنت أعاني من السمنة المفرطة وكانت تسبب لي الضيق والحرج الشديد، ونصحني العديد من الأشخاص بالخضوع لإحدى عمليات السمنة الجراحية، ولكنني كنت أخشى من هذه التدخلات الجراحية لما فيها من مضاعفات محتملة قد تؤثر على صحتي فيما بعد.. ولكن بعد أن نصحني بعض الأطباء بالخضوع لعملية بالون المعدة غير الجراحية تحمست لهذا الأمر وأخذت القرار الذي غير لي حياتي.. فمن خلال تجربتي مع عملية بالون المعدة تمكنت من فقدان 20 كيلو جرامًا من وزني خلال مدة قصيرة لم أفعل فيها سوى ما طلبه مني الطبيب من الالتزام بنظام غذائي خاص ببالون المعدة، وممارسة بعض الأنشطة الرياضية الخفيفة، ولم أشعر مع هذا البالون بأي مضاعفات سوى القيء والشعور بالغثيان اللذان لم يستمرا إلا بضعة أيام قليلة ومن ثم اختفت كافة الآثار.

احدى التجارب الناجحة مع بالون المعدة للتخسيس وخسارة 30 كيلو

قبل إجراء عملية بالون المعدة

عند اتخاذ القرار بإجراء عملية بالون المعدة يجب مراعاة الأمور التالية:

  •  ألا يعاني المريض من أي أمراض أو مشاكل صحية بالمعدة.
  • أن يكون مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30.
  • أن يكون المريض على استعداد لتغيير عاداته الغذائية الخاطئة والتي تسبب زيادة الوزن.

وعند تحديد الموعد المناسب لإجراء العملية يخضع المريض للفحوصات والتحاليل الطبية
للتأكد من سلامة حالته الصحية وعدم وجود مشكلات تؤثر على إجراء العملية،
ومن المهم إخبار الطبيب عن كافة الأدوية والفيتامينات التي يتناولها المريض لتنظيم الجرعات الخاصة بها أو التوقف عن تناولها حتى إجراء العملية.

كيف تتم عملية البالون ؟

تتم العملية  دون الحاجة إلى إجراء شق جراحي بالبطن حيث يتم إدخال البالون إلى المعدة باستخدام المنظار الطبي.
في البداية يتم تخدير المريض بمخدر موضعي ثم يقوم الطبيب بإدخال البالون عبر المنظار الطبي من الفم إلى المعدة
وعند وصوله إلى المعدة يتم ملؤه بمحلول ملحي أو غاز وتركه ليستقر بشكل طبيعي داخل المعدة.
تستغرق العملية حوالي 30 دقيقة يستطيع بعدها المريض العودة إلى منزله بعد زوال مفعول المخدر والاطمئنان على حالته الصحية.
يظل البالون داخل المعدة لمدة 6 أشهر ويتم تفريغه وإزالته من المعدة بعد تلك المدة لتجنب تلف البالون والتعرض لمضاعفات.

ماذا يحدث بعد عملية البالون  ؟

من خلال تتبع تجارب بالون المعدة للتخسيس لاحظ الكثير أن مرحلة جديدة في حياة المريض تبدأ بعد هذه العملية ويبدأ المريض في ملاحظة الاختلاف في عدة جوانب منها:

فقدان الوزن

يلاحظ المريض وصوله إلى مرحلة الشبع بشكل أسرع من الوضع الطبيعي والسبب أن بالون المعدة يعمل على تقليص حجم المعدة
وتصغير المساحة المخصصة لتناول الطعام حيث تكفي لوجبات صغيرة الحجم.
وبذلك تساعد عملية بالون المعدة على التحكم في الشهية وتجنب الإفراط في تناول الطعام
مما يساعد على التخلص من الوزن الزائد بشكل كبير حيث يستطيع الشخص فقدان 20-30 كيلو جرام من الوزن الزائد خلال 6 أشهر
وهي الفترة التي يكون فيها البالون موجودًا داخل المعدة، وفي حال الاستمرار في اتباع الأنظمة الغذائية وممارسة الرياضة
تستمر النتائج الجيدة لفقدان الوزن حتى بعد إزالة البالون من المعدة مما ينعكس على نفسية المريض بشكل ايجابي ويؤدي إلى استعادة ثقته بنفسه.

الحالة الصحية

تؤدي زيادة الوزن إلى الإصابة بالأمراض والمشاكل الصحية وعند التخلص من الوزن الزائد تتحسن الحالة الصحية بشكل كبير كما في الحالات التالية:

  •  أمراض القلب
  •  مرض السكري
  •  ارتفاع ضغط الدم
  •  مشاكل التنفس أثناء النوم

الآثار الجانبية

يشعر الكثير من المرضى ببعض الآثار الجانبية بعد عملية بالون المعدة ومنها:

  •  الشعور بالغثيان والقيء خلال الأيام الأولى بعد العملية.
  •  الإحساس بالألم والانتفاخ بالمعدة.

غالبًا ما تزول الأعراض الجانبية خلال أسبوع من إجراء العملية ويمكن التقليل من حدة الأعراض
من خلال تناول بعض الأدوية والمضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب.

وللمزيد من التفاصيل حول بالون المعدة يمكنكم حجز موعد مع الدكتور رامي سعيد -استشاري مناظير الجهاز الهضمي-
من خلال الأرقام الموضحة على موقعنا الإلكتروني.